من واشنطن

أنباء عن ترحيل أفراد من عائلة السيد التوبلاني المسقطة جنسيتهم.. وحسين عبدالله يدعو إلى “تدخل المجتمع الدولي”

 

البحرين اليوم – (خاص)

ذكرت أنباء متداولة بأن عددا من عائلة السيد هاشم التوبلاني من المسقطة جنسياتهم البحرانية تم ترحيلهم الخميس الأول من فبراير ٢٠١٨ بعد قيام السلطات الخليفية بترحيل ثمانية آخرين خارج البلاد قبل يومين.

ودانت منظمة “أمريكيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين” عمليات التسفير وإسقاط الجنسية، وأكدت بأنها واحدة من “وسائل الانتقام” التي تستعملها السلطات التي أسقطت الجنسية عن أكثر من ٥٠٠ مواطنين خلال السنوات الماضية، وأغلبهم بتهم سياسية وممارستهم لحقهم في حرية التعبير والتجمع، وبينهم نشطاء ومحامون ومعارضون ورجال دين بارزون.

وقال حسين عبدالله – المدير التنفيدي لمنظمة “أمريكيون” بأن عمليات الترحيل الجديدة تعد واحدة “من أكبر حالات الترحيل للبحرانيين الذين يتم يعزلهم بشكل تعسفي”، وذكر عبدالله بأن ذلك يشير إلى “تصعيد واضح من قبل الحكومة (الخليفية) في البحرين” في ظل تعرض لعشرات آخرين لهذا التهديد أيضا.

ودعا عبدالله المجتمع الدولي إلى الضغط على السلطات لإنهاء هذه الإجراءات التعسفية، وأن يعيد المبعدين إلى بلدهم وإلغاء إسقاط الجنسية “غير المشروع” عنهم.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق