من المنامة

احتجاجات متواصلة في البحرين مع اقتراب الذكرى السنوية السابعة لثورة ١٤ فبراير

المنامة – البحرين اليوم

انطلقت نهار السبت الثالث من فبراير ٢٠١٨ مروحة جديدة من التظاهرات والاحتجاجات الغاضبة في البحرين، وخرج الأهالي في بلدتي أبوصيبع والشاخورة في تظاهرة مماثلة للتظاهرة الحاشدة التي خرجت مساء أمس الجمعة رفضا لأحكام الإعدام المتتالية التي تصدرها المحاكم الخليفية، ورُفعت في التظاهرات شعارات أكدت على استمرار الثورة والاستعداد لإحياء ذكراها السابعة في ١٤ فبراير المقبل حيث تتحضر القوى الثورية المعارضة للإعلان عن تفاصيل البرامج المشتركة بهذه المناسبة.

وفي سياق التأكيد على الموقف الشعبي المؤيد للحراك الثوري، شهدت بلدة جدحفص السبت اشتباكات شديدة بين محتجين والقوات الخليفية التي ووجهت بأدوات الدفاع المحلية ردا على الانتهاكات والتعديات المتواصلة ضد الأهالي والنشطاء.

وقد شنت القوات الخليفية حملات جديدة من المداهمات على المنازل، وتعرض الأهالي في بلدة الجفير للهجوم من قبل القوات التي عمدت إلى ترويع المواطنين والعبث بمحتويات المنازل والممتلكات الخاصة.

وقد شهدت البلاد أمس الجمعة سلسلة متواصلة من الفعاليات الشعبية، حيث خرجت تظاهرات في بلدات بوري، السنابس، السهلة الجنوبية، المقشع، كرانة، سار، المالكية، شهركان، وغيرها.

ورفع المتظاهرون صور آية الله الشيخ عيسى قاسم الذي خضع لعملية جراحية جديدة مؤخرا في ظل الحصار المفروض عليه في منزله منذ مايو من العام الماضي، كما هتف المواطنون بشعارات جددت التمسك بأهداف الثورة الأصيلة، وعلى رأسها إسقاط النظام الخليفي.

واندلعت احتجاجات ميدانية وقطع للشوارع في عدد من المحاور في بلدات النويدرات والعكر، حيث عبر المحتجون عن تنديدهم بأحكام الإعدام والتأكيد على التمسك بما يصفه معارضون بـ”المقاومة المشروعة”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق