من المنامة

تظاهرات في البحرين استعدادا للعصيان المدني في ذكرى ثورة ١٤ فبراير

المنامة – البحرين اليوم

تجرى الاستعدادات في البحرين لإحياء ذكرى ثورة ١٤ فبراير التي انطلقت في العام ٢٠١١م، فيما أعلنت القوى الثورية المعارضة عن الجهوزية لإطلاق الفعاليات الموحدة بالمناسبة وبينها تنظيم عصيان مدني جزئي في مناطق البلاد.

وانتشرت في الأماكن العامة وفي المنازل والطرقات قصاصات تحشد على المشاركة في فعاليات إحياء الثورة، فيما شهدت البلدات والمناطق سلسلة من التظاهرات والاحتجاجات للتأكيد على إحياء الذكرى وتحدي القمع والتهديدات الخليفية المتواصلة وبينها التصريحات الأخيرة لـ”المشير” خليفة أحمد الخليفة، القائد العام لما تُسمى قوة دفاع البحرين، والتي أثارت سخرية المواطنين وأوساط سياسية معارضة.

وفي هذا السياق، انطلقت مساء الاثنين ١٢ فبراير ٢٠١٨ تظاهرة حاشدة في بلدة كرانة أعلن فيها المتظاهرون عن الحماس لاستقبال ذكرى الثورة السابعة، كما أكد المشاركون في التظاهرة التي رفعت شعار “باقون” على استمرار الموقف الشعبي في الدفاع عن آية الله الشيخ عيسى قاسم في ظل استمرار الحصار العسكري المفروض عليه في منزله ببلدة الدراز.

ومن الهتافات التي رفعها المتظاهرون: “يسقط حمد”، “إلى الميدان الميدان.. مشيمع ويّانا بعد”، “أحكامهم لن تفيد”. (شاهد الفيديو: هنا).

وخرج المواطنون من بلدتي أبوصيبع والشاخورة في تظاهرة رفعت شعار “الشعب يريد إسقاط النظام”، وأعلن المتظاهرون على الجهوزية للعصيان المدني الجزئي الذي أعلنته القوى الثورية المعارضة بذكرى الثورة، ورُفعت في التظاهرة الشعارات الثورية الغاضبة. (شاهد الفيديو: هنا)

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق