من المنامة

محكمة خليفية تقضي بسجن نبيل رجب ٥ سنوات بتهم تتعلق برفض الحرب على اليمن وفضح التعذيب في سجن جو

 

المنامة، لندن – البحرين اليوم

قضت محكمة خليفية الأربعاء ٢١ فبراير ٢٠١٨ الحكم بسجن الرمز الحقوقي نبيل رجب ٥ سنوات بتهم تتعلق بحرية التعبير على مواقع التواصل الاجتماعي، وسط تنديدات واسعة من المنظمات الحقوقية والأممية.

ودان معهد البحرين للديمقراطية والحقوق، ومقره لندن، الحكم الصادر ضد رجب، وقال المسؤول في المعهد، السيد أحمد الوداعي، بأن هذا الحكم “هو مثال رئيسي على كيفية تقليص المحاكم (في البحرين) لحرية التعبير عن طريق ردع المواطنين البحرانيين عن انتقاد السلطات”.

وأضاف الوداعي “بدلا من مكافأة نبيل رجب لتصديه الشجاع وكشفه لانتهاكات حقوق الإنسان ودعوته للسلم، اختارت السلطات معاقبته”، مشيرا إلى أن “الدعم غير المشروط من المملكة المتحدة والولايات المتحدة الذي يشجع الحكومة (في البحرين) على مواصلة حملتها على المجتمع المدني”.

وحُكم على رجب سابقا بالسجن سنتين بتهم تتعلق بإجراء مقابلات إعلامية، فيما يتصل الحكم الجديد الصادر اليوم بنشره تغريدات على موقع “تويتر” في العام ٢٠١٥، دان فيها الحرب السعودية على اليمن، كما كشف فيها التعذيب في سجن جو المركزي في البحرين.

 

ومنذ اعتقاله الأخير في يونيو ٢٠١٦، تعرض رجب لسوء المعاملة، وتدهورت صحته على نحو خطير، وأجرى بسبب ذلك مراجعات طبية عديدة وعمليات جراحية، فيما خضع لسلسلة طويلة من جلسات المحاكمة التي دانتها منظمات دولية حقوقية والأمم المتحدة وحكومات بعض الدول الغربية، ودعت إلى الإفراج الفوري عنه، إلا أن السلطات اختارت “إسكات أهم صوت حقوقي في البحرين والمنطقة” بحسب بعض البيانات التي صدرت في هذا السياق.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق