من المنامة

والد أول شهداء ثورة ١٤ فبراير يُستدعى للتحقيق لأسباب مجهولة

قوات سلمت والد الشهيد علي مشيمع إحضارية ليوم الثلاثاء

 

المنامة – البحرين اليوم

سلمت السلطات الخليفية في البحرين والد الشهيد علي مشيمع، أول شهداء ثورة ١٤ فبراير، إحضارية واستدعته للتحقيق يوم الثلثاء ٣ يوليو ٢٠١٨ في مبنى التحقيقات الجنائية، سيء الصيت.

وكانت قوات خليفية حاصرت صباح الاثنين منزل والد الشهيد في بلدة الديه بغرض تسليمه ورقة الإحضارية، فيما لم تتبين أسباب الاستدعاء.

وتعرضت عائلة الشهيد مشيمع لسلسلة من الاستدعاءات والمحاكمات على مدى السنوات الماضية، بما في ذلك والدته التي تعرضت لأكثر من استهداف انتقاما من تمسكها بحق القصاص من قتلة ابنها الذي سقط شهيدا بسلاح الشوزن في ١٤ فبراير ٢٠١١ يوم انطلاق الثورة البحرانية.

ويعاني والد الشهيد من أمراض مختلفة بسبب كبر السن، وهو معروف بزياراته للضحايا وعوائل المعتقلين بمعية آباء الشهداء، وذلك في تأكيد على التمسك بحق القصاص من القتلة ورفض المساومة على ذلك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق