من اوربا

من أمام مقر الحكومة البريطانية: اعتصام يندد بتسليح السعودية ودعم الخليفيين

البحرين اليوم-لندن

نظم عدد من النشطاء البحرانيين اليوم السبت 9 مارس اعتصاما أنام مقر الحكومة البريطانية ضد تسليحهم للسعودية ودعمهم النظام الخليفي.

وحمل المعتصمون يافطات تظهر فيها رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي إلى جانب “الملك” السعودي، وقد كتبت عبارة تدعو بريطانيا إلى وقف دعمهم للقتلة.

وخلال الإعتصام أطلقت هتافات ضد النظام الخليفي الحاكم للبحرين وآل سعود. وقد وزع المعتصمون منشورات تشرح جانبا من الإنتهاكات في البحرين والسعودية، إلى جانب المآسي الإنسانية في اليمن.

وأبدى كثير من المواطنين البريطانيين تأييدهم للمعتصمين وانزعاجهم وسخطهم من حكومة بلادهم.

ويقوم النشطاء بالإعتصام مقابل مقر الحكومة البريطانية منذ ٥ سنوات للتعبير عن رفض دور الحكومة البريطانية الشيء في البحرين.

ويذكر أن بريطانيا قد أنشأت لها قاعدة عسكرية في البحرين منذ سنتين، كما تقوم الحكومة البريطانية بتوفير برامج تدريب للشرطة الخليفية والإدارات الرقابية التابعة.

وتمول هذه التدريبات من أموال دافعي الضرائب من مواطني بريطانيا، الأمر الذي يواجه رفضا من قبل النواب وكثير من المؤسسات البريطانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق