من المنامة

احتجاجات واسعة تشهدها مناطق البحرين عشية الذكرى الثامنة للإحتلال السعودي والإماراتي

البحرين اليوم-المنامة

انطلقت تظاهرات عديدة في مختلف مناطق البحرين مساء أمس الأربعاء ١٣ مارس، وذلك عشية الذكرى الثامنة للإحتلال السعودي والإماراتي.

وتداولت وسائل التواصل الإجتماعي صورا لبعض التظاهرات في مناطق كرباباد، كرانه، سار، المصلى، جدحفص، النويدرات، توبلي، الغريفة وغيرها.

وأكدت مختلف الإحتجاجات على رفض الإحتلال والتمسك بالسيادة والإستقلال. واستذكر المواطنون البحرانيون جرائم النظام الخليفي والإحتلال التي تعدت لهدم عشرات المساجد في البحرين.

وكحركة نوعية تعبر عن التمرد الشعبي في رفض الإحتلال والتعايش معه كواقع؛ فقد دخلت بعض البلدات البحرانية في ظلام دامس، وأغلقت المحلات التجارية وهو خطوة تمثل شكلا من أشكال التمرد. والعصيان المدني بحسب أحد النشطاء.

وعلى صعيد متصل اختارت بلدات أخرى خط اسم الحاكم الخليفي (حمد) على الشارع العام ليكون مداسا لعجلات السيارات والأقدام. ورمزت هذه الخطوة لإظهار حجم السخط والرفض الشعبي لحكم آل خليفة.

ورغم الإستنفار الأمني الواسع، وانتشار القوات الخليفية في أغلب المناطق، إلا أن داك لم يثني محتجين غاضبين من إغلاق عدد من الشوارع العامة بالإطارات المشتعلة. وينظر البحرانيون إلى مثل هذا النوع من الأحتجاجات كمثال على تحدي وكسر الطوق الأمني المفروض على المواطنين.

يذكر أن جحافل من الآليات العسكرية السعودية قد اجتاحت البحرين في ١٤ مارس ٢٠١١. وتبعتها قوات عسكرية إماراتية وشاركتا الجيش الخليفي في قمع الثورة التي تفجرت ذلك العام في ١٤ فبراير.

وبعد دخول الإحتلال شرعوا في هدم عشرات المساجد وقتل مواطنون على خلفية مذهبية، في وقت اعتقل فيه ألآف المواطنين الذين تعرض جلهم للتعذيب والذي أدى لاستشهاد بعضهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق