من المنامة

البحرين: توالي الإنسحابات من “ريادة الأعمال” بسبب مشاركة الوفد صهيوني

البحرين اليوم-المنامة

توالت الإنسحابات من مؤتمر ريادة الأعمال العالمي، والمزمع انعقاده منتصف أبريل الجاري. وبعد إعلان مقاطعة وزير التجارة الكويتي خالد الروضان من المؤتمر بسبب مشاركة وزير الإقتصاد ” الإسرائيلي”، أعلنت الشركات الكويتية جميعها الإنضمام إلى الموقف لذات الأسباب.

والتحقت بحملة المقاطعة السيدة حنان فردان من البحرين، مؤكدة أنها لم تكن على علم بدعوة الوفد الصهيوني سابقا.

وتستضيف السلطات الخليفية وفدا صهيونيا بقيادة وزير الإقتصاد “الإسرائيلي” للمشاركة في المؤتمر العالمي لريادة الأعمال المقرر انعقاده في منتصف أبريل القادم.

وكشفت جمعية البحرين لمقاومة التطبيع عن مشاركة ٤٥ شخصية من الكيان الصهيوني في مقدمتهم وزير الإقتصاد. وقالت الجمعية أن أعضاء احتياط بجيش الإحتلال ستكون من المشاركين أيضا. وعبر المواطنون البحرانيون موالاة ومعارضة عن رفضهم القاطع لهذه الخطوة من النظام الخليفي، كما اعتبرت جمعية مقاومة التطبيع جميع المشاركين من البحرين ومن العرب “مشاركون في التطبيع، وهو طعن في الثوابت”.

وسخر المواطنون من رد الحكومة على “البرلمان” في البحرين بتنصلها من مسؤولية الدعوات، حيث تتبع “تمكين” المنظمة للمؤتمر وزارة العمل والمجلس الإقتصادي الذي يرأسه ولي العهد الخليفي، فيما تقوم وزارة الداخلية باستصدار تأشيرات السفر الى البحرين.

وينظر المراقبون إلى أن تلك الخطوة كانت متوقعة من النظام في البحرين، إذ سبقها بإرسال وفود رياضيط و”دينية” إلى تل أبيب، كما استقبل وفود صهيونية في المنامة خلال العامين الماضيين. ويقود الحاكم الخليفي حمد بن عيسى مشروع التطبيع، وقد عين وزير خارجيته خالد الخليفية عرابا لهذا المشروع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق