سجن جومن المنامة

سجن جو: فتيل وحاجي ينضمان إلى الإضراب وعبد الوصي يؤكد: مستمرون حتى تحقيق المطالب

البحرين اليوم-المنامة

أعلن المعتقلان ناجي فتيل وعلي حاجي اليوم الأحد 1 سبتمبر، انضمامهما إلى الإضراب عن الطعام في سجن جو احتجاجا على سوء الأوضاع. وحمل الناشطان إدارة سجن جو والمؤسسات “الرقابية” مسؤولية سلامة السجناء، مطالبينهم بالقيام بواجباتهم الأخلاقية لحفظ حقوق السجناء. وأكد فتيل في تسجيل صوتي على مطالب السجناء في حقهم لممارسة الشعائر الدينية، ووقف سوء المعاملة، وملف الرعاية الصحية، ورفع القيود الأمنية عن السجناء السياسيين الذين يقبعون في العزل.

في ذات السياق أكد المعتقل أحمد عبد الوصي من مبنى العزل استمرارهم في الإضراب عن الطعام، مشددا على أنهم مستمرين حتى تحقيق المطالب. ونفى عبد الوصي الشائعات التي تناقلتها بعض الأوساط عن فك الإضراب. وفي تسجيل صوتي أرسل عبد الوصي رسالة صمود من داخل السجن، معيدا التذكير بمطالبهم، التي هي حقوق أساسية وأصيلة.

ويخوض أكثر من 200 سجين سياسي إضرابا مفتوحا عن الطعام في سجن جو منذ 15 اغسطس. وما تزال إدارة السجن تظهر عدم الإكتراث بأوضاع السجناء، فيما تتنكر المؤسسات ” الرقابية” الحكومية في البحرين لحقوقهم.

وبالعودة إلى الناشطين ناجي فتيل وعلي حاجي، فتجدر الإشارة إلى انهما سبق أن خاضا إضرابا عن الطعام استمر لأكثر من 70 يوما في العام الماضي مطالبين بتوفير العلاج. ويعتبر انضمامهما إلى الإضراب بعد اسبوعين، مؤشر على اتساع رقعة الإضراب في السجون مع الأيام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق