من اوربا

ثلاث منظمات حقوقية دولية تعتصم أمام سفارة البحرين بلندن تضامنا مع الحقوقي نبيل رجب

من لندن-البحرين اليوم

نظّمت عدّة منظمات حقوقية اعتصاما أمس الإثنين أمام مقر سفارة البحرين لدى المملكة المتحدة للمطالبة بإطلاق سراح الحقوقي البحراني نبيل رجب. شارك في الإعتصام ممثلون عن كل من مؤشر الرقابة (Index on Censorship)، والقلم الإنكليزي، ومراسلون بلا حدود، رافعين لافتات ومطلقين شعارات تطالب بإسقاط كافة التهم الموجّهة إلى رئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان، وإطلاق سراحه فورا.

يأتي تنظيم هذا الإعتصام بالتزامن مع جلسة استماع تعقدها محكمة خليفية اليوم للنظر في طلب لإلغاء كافة الأحكام الصادرة بحق الحقوقي البحراني البارز. المنظمات لفتت إلى أن نبيل رجب محتجز بشكل تعسفي منذ يونيو 2016 بسبب تعبيره عن آرائه، وأن المجتمع الدولي أثار قضيته مراراً وتكراراً، مشيرة إلى أن فريق الأمم المتحدة العامل المعني بالإحتجاز التعسفي دعا عام 2018 إلى إطلاق سراح السيد رجب معتبرا أن الإدانات “كانت غير قانونية وتنتهك حريته في التعبير“.

يذكر أن نبيل رجب أودع المعتقل منذ العام 2016 على خلفية تغريدات له على منصة التواصل الإجتماعي تويتر، انتقد فيها الحرب على اليمن التي تشارك فيها البحرين، كما سلّط الضوء على اوضاع سجناء الرأي المتدهورة في السجون الخليفية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق