من واشنطن

مكتب التحقيقات الفيدرالي: السعودية تساعد مواطنيها المتهمين بجرائم على الهروب من أمريكا

من واشنطن-البحرين اليوم

كشفت مذكرة استخابارتة سرية رُفعت السرية عنها مؤخرًا, عن أن مسؤولي السعودية يساعدون مواطنيهم المقيمين في الولايات المتحدة والمتهمين بارتكاب جرائم على الفرار من البلاد، لتجنب المشكلات القانونية.
وحسب المُذكرة، يعتقد مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) ” أن المملكة العربية السعودية ستواصل القيام بذلك ما لم تقف أمريكا على هذه القضية.

وتشرح المُذكرة، التي نشرها مكتب السيناتور الديمقراطي الأمريكي رون وايدن، إن هذا التقييم تم بموثوقية كبيرة، وليس من المُرجح أن يتغير ما لم “تعالج الولايات المتحدة هذه القضية مباشرة” مع الحكومة السعودية.

وأشار وايدن إلى أنه تلقى للتو المذكرة الصادرة عن مكتب التحقيقات الفيدرالي، التي تؤكد أن الحكومة السعودية تساعد الهاربين على الفرار من نظام العدالة الأمريكي بعد اتهامهم أو إدانتهم بارتكاب جرائم عنف.

وأعرب وايدن عن صمته في تغريدة له على تويتر وكان قد ساعد في الضغط من أجل تشريع رفع السرية عن المعلومات المُتعلقة بالنشاط السعودي في الولايات المتحدة.

وقال وايدن إن “الحكومة السعودية تساعد هؤلاء الهاربين على الإفلات من العدالة… لقد حان الوقت لدونالد ترامب محاسبة الحكومة السعودية“.

يذكر أن أحد العاملين في شركة تويتر والمتهم باختراق حسابات معارضين سعوديين, غادر إلى السعودية ولم تتمكن السلطات من تقديمه للمحاكمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق