من اوربا

أمريكيون (ADHRB) تفند مزاعم مندوب البحرين في مجلس حقوق الإنسان باحترام حقوق الإنسان في البلاد

البحرين اليوم-جنيف

فنّدت منظمة أمريكيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين (ADHRB) مزاعم مندوب النظام الحاكم في البحرين في مجلس حقوق الإنسان بشأن احترام السلطات الخليفية لحقوق الإنسان في البلاد.

ألقت ممثلة المنظمة كلمة خلال الحوار التفاعلي الجاري في المجلس بدورته الـ 43 المنعقدة حاليا في جنيف، ذكرت فيها عدة أمثلة تدحض فيها إدعاءات النظام الحاكم في البحرين. أشارت المنظمة إلى فرض السلطات قيودا صارمة على حريات التعبير والتجمع وتكوين الجمعيات منذ اندلاع الحراك الشعبي عام 2011.

كما أن السلطات حلّت الجمعيات السياسية المعارضة وجميع وسائل الإعلام المستقلة، واعتبرت أي انتقاد ”تافه“ للحكومة جريمة يعاقب عليها القانون بالسجن.

لفتت المنظمة إلى ان التعاون بين منظمات المجتمع المدني والحكومة ”أمر مستحيل“ مع اعتقال قادة المعارضة والمدافعين عن حقوق الإنسان أمثال الرمز حسن مشيمع وعبدالوهاب حسين ونبيل رجب، مشيرة إلى أن رجب يقضي حكما مطولا بالسجن بسبب انتقاده لانخراط البحرين في الحرب على اليمن، وممارسات التعذيب في سجون البحرين.

وأما المثال الآخر على عدم التزام البحرين بحقوق الإنسان فهو استثناء السلطات للسجناء السياسيين من نظام العقوبات البديلة الذي يسمح للمعتقلين بقضاء ما تبقى من محكوميتهم خارج السجن.

رابع مثال هو المحاكمة الجماعية التي أجرتها السلطات لـ 167 شخصا أدينوا لمشاركتهم في اعتصام سلمي، وحكم على الفور على 139 فردا منهم بتهم تتعلق بالإرهاب, فيما جرت السلطات جنسية 138 شخصا منهم.

وفي الختام أعربت المنظمة عن إدانتها لإعادة العمل بعقوبة الإعدام داعية البحرين إلى الوفاء بالتزاماتها الدولية في مجال حقوق الإنسان, والسماح بدخول المقررين الأمميين الخاصين إلى البلاد, كما دعت أعضاء مجلس حقوق الإنسان لمحاسبة البحرين على انتهاكاتها الجسيمة لحقوق الإنسان.

يذكر ان المندوب الخليفي لدى المجلس تلى بيانا إدعى فيه ان السلطات الخليفية ملتزمة بمعايير حقوق الإنسان وأنها تحفظ حرية الرأي والتعبير والسلمي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق