إقتصاد

”فوربس“: الشرق الأوسط يتجه نحو انهيار اقتصادي حاد والبحرين الأكثر تضررا في الخليج

 

اقتصاد-البحرين اليوم

نشرت مجلة ”فوربس“ الاقتصادية تقريرا حول الوضع الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط توقعت فيه أن تعاني اقتصادات الشرق الأوسط من ضربة اقتصادية كبيرة هذا العام بسبب جائحة Covid-19.

التقرير الذي كتبه ”دومينيك دادلي“ أكد على أن الوضع سيتفاقم ” بسبب الاضطرابات السياسية المحلية وانهيار أسعار النفط“ بالرغم من أن بعض الاقتصاديين يعتقدون إن بعض الدول تبدو أكثر مرونة من غيرها.

اعتمد التقرير على أحدث التوقعات الصادرة عن صندوق النقد الدولي التي تفيد بتقلص كل اقتصاد تقريبًا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (MENA) هذا العام , وخاصة الدول التي تعتمد على الصادرات النفطية المتوقع أن تشهد انكماشًا اقتصاديا بنسبة 3.9٪ .

وفيما يتعلق بالنشاط الاقتصادي غير النفطي أوضح التقرير أن هناك تنبؤات أخرى من المرجح أن تكون مزعجة لصانعي السياسات في المنطقة, فصندوق النقد الدولي توقع أن ينكمش النشاط غير النفطي في السعودية بنسبة 4٪ هذا العام, موضحا بأن النشاط غير النفطي سيعاني انخفاضا حادا – مع بلوغ أرقام المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة مستويات قياسية ، وفقًا لبنك الإمارات دبي الوطني ومقره دبي.

إلا أن التقرير نقل عن خبير اقتصادي قوله إن دول مجلس التعاون الخليجي“ أكثر مرونة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تجاه الصدمات الهيكلية بسبب اقتصاداتها القوية“ لكنه استثنى البحرين من ذلك بسبب ”قطاع التصنيع المتضرر“.

يذكر أن البحرين تعتمد على الصادرات النفطية التي تتقاسم إيراداتها مع السعودية من حقل بوسعفة النفطي, ومع انهيار أسعار النفط والفساد المالي لعائلة آل خليفة الحاكمة , وغياب الخطط الاقتصادية الناجحة, فإن خبراء اقتصاديون يتوقعون أن تشهد البحرين أزمة اقتصادية شديدة بالرغم من التطمينات التي يحاول ولي العهد الخليفي سلمان, تسويقها بان الأوضاع على مايرام مخالفا بذلك توقعات صندوق النقد الدولي والخبراء الاقتصاديين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق