من المنامة

تزيين الجدران بصور الشهيدين الملالي والعرب ..ومجلس تأبيني في الذكرى الأولى لإعدامهما

البحرين اليوم-المنامة

أقيم مجلس تأبيني على قبري الشهيدين أحمد الملالي وعلي العرب يوم أمس (الإثنين 27 يوليو) بمناسبة مرور عام على جريمة إعدامهما رميا بالرصاص. ومع مراعاة التباعد الإجتماعي وارتداء الكمامات احتشد عدد من أهالي الشهداء والمناصرين في المقبرة. وعقد مجلس عزاء مع قراءة القرآن الكريم، وقام المعزون بنثر الورود على قبور الشهداء، معبرين عن اعتزازهم ووفائهم لتضحيات الشهداء.

وفي سياق متصل تزينت الجدران في عدة مناطق بصور الشهيدين وعبارات التمجيد والثناء، والتأكيد على التمسك بحق القصاص من القتلة والجلادين. كما تركزت العبارات على تحميل الحاكم الخليفي حمد الخليفة مسؤولية ازهاق أرواح المواطنين، مجددين المطالبة بتنحيه عن الحكم.

واشتغلت مواقع التواصل الاجتماعي بإعادة نشر مقاطع الفيديو والصور للشهيدين، ومظاهر الغضب التي عمت البحرين بعد تنفيذ حكم الإعدام الجائر بحقهما.

وتأتي هذه الذكرى الأولى مع ارتفاع عدد المحكومين بالإعدام بشكل نهائي إلى 12شخصا، كان أخرهما محمد رمضان وحسين موسى، واللذان طالبت منظمات دولية وبرلمانات عالمية بوقف تنفيذ حكم اعدامهما بسبب تعرضهما للتعذيب، ووجود أدلة على برائتهما.

يذكر أن السلطات الخليفية وبعد مصادقة حمد الخليفة، قد أقدمت في فجر يوم 27 يوليو العام الماضي على إعدام أحمد الملالي وعلي العرب رميا بالرصاص. وعم الغضب كل مناطق البحرين محملين الحاكم الخليفي كامل المسؤولية ومتوعدين بالثأر للشهيدين بالإستمرار على نهجهما والتمسك بالمطالبة بإسقاط النظام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق