من الخليج

لقاء سري يجمع محمد بن سلمان مع نتنياهو بمعية بومبيو في السعودية

البحرين اليوم-الرياض

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية عن لقاء جمع رئيس وزراء الكيان الصهيوني نتنياهو بولي العهد السعودي محمد بن سلمان يوم أمس الأحد 22 نوفمبر. وبحسب المصادر الإعلامية فقد عقد اللقاء بمنطقة نيوم شمال السعودية المطلة على البحر الأحمر.

اللقاء عقد بمعية وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الذي يظهر أنه قام بترتيب اللقاء كخطوة مرحلية تمهد لإعلان تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني ضمن صفقة القرن التي تستهدف القضية الفلسطينية.

وصرح وزير التعليم في الكيان الصهيوني يوآف غالانت لإذاعة الجيش الإسرائيلي مؤكدا بأن “الحقيقة هو أن الإجتماع انعقد”، مضيفا أن ” هذا أمر بالغ الأهمية، حتى لو لم يعلن عنه رسميا بشكل كامل”.

صحيفة هآرتس الإٍسرائيلية نشرت تفاصيل عن الطائرة التي استقلها نتنياهو مع رئيس الموساد الإسرائيلي، موضحة أنها طائرة خاصة يملكها رجل أعمال إسرائيلي. وقد أقلعت الطائرة من مطار تل أبيب وحطت في منطقة نيوم مكان انعقاد اللقاء.
وزير الخارجية السعودي نفى عن حصول اللقاء الذي سربته وسائل الإعلام الإسرائيلية الرسمية والأهلية، إلا أن المعلومات التفصيلية التي وردت في وسائل الإعلام تؤكد حصول اللقاء.

وإلى جانب وسائل الإعلام الإسرائيلية نقلت صحيفة نيويورك تايمز مؤكدة انعقاد ذلك اللقاء.

ووصفت السلطة الفلسطينية على لسان رئيس وزراءها محمد شتية تلك الخطوة بـ “الهروب من الحقيقة”، مشددا على أن التطبيع لا يمكن أن يحل بديلا عن “السلام مع الفلسطينيين”.

ومن جانبه اعتبر القيادي في حركة حماس سامي الزهري، أن هذا اللقاء “خطير”، مؤكدا بأنه “إهانة للأمة وإهدار للحقوق الفلسطينية”.

ومنذ أن أعلنت الإمارات وتبعتها البحرين عن التطبيع مع الكيان الصهوني، توقع المراقبون إلتحاق السعودية بالركب، بل كان المؤشرات توحي بأن إعلان الإمارات والبحرين هو بمثابة خطوات تمهيدية لدخول السعودية على الخط، وتعزز هذا الفهم بعد سماح السعودية استخدام للطائرات الإسرائيلية بالتحليق فوق أجوائها.

وبهذه التطورات تتحول السعودية من موقعها الديني الرمزي إلى الإصطفاف في خندق الصهيونية الذي يعتبر العدو الأول للعرب والمسلمين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق