من اوربامن لندن

في يومه الحادي عشر من الإضراب عن الطعام…الناشط علي مشيمع يردد مقولة السنكيس: ليعلم النظام أن سجننا وتغييبنا لن يزحزح ثباتنا على المطالب

البحرين اليوم – من لندن ..

دخل الناشط البحراني علي مشيمع الأحد 5 ديسمبر اليوم الحادي عشر من الإضراب عن الطعام أمام سفارة النظام الخليفي في لندن للمطالبة بإطلاق سراح السجناء السياسيين في البحرين.

ومع استمرار إضرابه أكد الناشط مشيمع ثباته على المبادئ والمطالب مؤكدا على التمسك بها وعدم التراجع واستشهد في هذا الخصوص بجزء من مرافعة الدكتور عبدالجليل السنكيس وجاء فيها “وليعلم النظام أيضا بأن سجننا و تغييبنا سوف لن يقلل من تمسكنا بهذه المبادئ و المطالب كما لن يقلل من تمسك الأحرار بها والتضحية من أجلها”.

يذكر أن الناشط مشيمع نجل الرمز المسجون في البحرين حسن مشيمع يطالب بالحرية لوالده وللأكاديمي السنكيس وجميع السجناء السياسيين في البحرين. جاء إضرابه عن الطعام بعد أسبوع من الاعتصام أمام السفارة تضامنا مع السنكيس.

وقد زارت الناشط وفود وشخصيات معربة عن التضامن معه ومع مطالبه أبرزها إدوارد ديفي زعيم حزب الأحرار البريطاني.

كان السنكيس دخل في إضراب عن الطعام منذ نحو خمسة أشهر احتجاجا على سوء معاملته وعلى مصادرة إدارة سجن جو أبحاثا غير سياسية كتبها داخل السجن. ويقضي كل من السنكيس والرمز مشيمع حكما بالسجن المؤبد على خلفية قيادة التظاهرات المناهضة لعائلة آل خليفة التي اندلعت في البحرين عام 2011.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق