من المنامة

قمع فعالية تقرير المصير في المنامة

قامت قوات النظام في البحرين على قمع تظاهراتٍ سلمية بالقوة المفرطة في تقاطع السِّيف، أحد أهم التقاطعات القريبة من الحي التجاري والمنطقة الاقتصادية بالعاصمة المنامة.

التظاهرات التي حملت شعار “حق تقرير المصير 15” تلبية لدعوة من ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير تأكيداً على استمرار الشعب البحراني في المطالبة بحق تقرير المصير، واجهها آلاف العناصر الأمنية بمدرعاتهم وآلياتهم العسكرية التي انتشرت في محيط المنطقة. إذ خرجت التظاهرات من البلدات القريبة من التقاطع التجاري وهي “الديه، كرباباد والسنابس”، إلا أن قوات النظام أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص الانشطاري المحرم دولياً نحو المتظاهرين، بالإضافة إلى محاولة دهس بعضهم بمركباتها المصفحة.

على صعيد آخر، دشنت “منظمة بحرين ووتش” حملة على مواقع التواصل الاجتماعي لإيقاف صفقة شراء مليون وستمائة الف عبوة غاز تستخدم ضد المتظاهرين السلميين بغرض قتلهم من كوريا الجنوبية، فيما طالب الاتحاد الكوري لنقابات العمال بلاده بوقف تصدير الشحنة المقررة، مشيراً إلى أن الشعب البحراني لم يعد يتحمل مزيداً من القمع والقتل.

يذكر ان العديد من ضحايا الاحتجاجات السلمية في البحرين قضوا جرّاء استخدام قنابل الغازات السامة التي تطلقها قوات النظام على منازل المواطنين أو تستخدمها كمقذوفات نارية، وذلك من دون ان يكون هناك أي موقف دولي واضح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق