من المنامة

سرقة هاتف “وزيرة الثقافة مي” المتّهمة بالفساد و.. سرقة الكتب

download (9)

البحرين اليوم – (خاص)

تناقلت وسائل الإعلام المغربيّة اليوم السّبت، ٩ أغسطس، تعرُّض وزيرة الثقافة الخليفيّة، مي محمد الخليفة، للسرقة وذلك أثناء حفل افتتاح مهرجان أصيلة الثّقافي في المغرب اليوم.
وأشارت المصادر الإعلاميّة إلى أنّ الوزيرة سُرِق هاتفها من مكتبة “بندر”، أثناء افتتاح جامعة المعتمد بن عبّاد، وكشفت الجهات الأمنيّة أنّ السّرقة تمت من جانب ابنة أحد مراسلي الصّحف الرّسميّة في مدينة أصيلة، وتمّ التعرّف عليها من خلال كاميرا المراقبة.

وكان صحافيّون ومغرّدون بحرانيّون أثاروا موضوع الفساد والهدر المالي لوزيرة الثقافة، واستنكر الصّحافي جعفر الملاّ هدر مليوني دينار بحريني في الشّهر على فعّاليّات صيف البحرين. وأشار الملا في حسابه على تويتر إلى أنّ الوزيرة أرسلت “وفدا” على نفقة الوزارة لحضور مهرجان المغرب، وبين الوفد صحافيون وصحافيات مع أزواجهم. فيما تساءل المدوّن أحمد حبيب @ahmdhabib عن “حجم الميزانيات الضخمة التي تصرفها وزارة الثقافة على مهرجاناتها التي نسمع عنها ولا نراها”، وتساءل عن الصحافيين الذين ذهبوا مع عائلاتهم إلى المغرب “كيف لهؤلاء الصحفيين غداً أن يكتبوا عن الفساد؟”.

يُشار إلى أنّ مي كانت إحدى الوجوه الأساسيّة في حملة القمع التي تعرّض لها المثقفون والصّحافيّون في مارس ٢٠١١م، وتؤكد مصادر ثقافيّة بأنها متّهمة بالفساد المالي ودفع الرّشاوى لأجل إنجاح مهرجاناتها الثقافيّة. ومن المعروف أنّها “دفعت” لمثقفين (مأجورين) أموالاً طائلة لتأليف كتب باسمها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. we have these kinds of inside dreary and LOVELOVELOVE these people! for a nice and wishing these products for countless years and i’m thus contented i became them all! they are simply awesome to give over to a film, or even just merely to institution! isn’t getting a lot better than coach!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق