من المنامة

الخليفيون يواصلون استهداف السكان الأصليين.. وتعديات مستمرة تطال رجال الدين الشيعة

صورة ارشيفية لعلماء الدين البحرينيين

المنامة – البحرين اليوم
استمر الاستهداف الخليفي للسكان الأصليين في البلاد، وخاصة علماء الدين، حيث استدعت واعتقلت عددا آخر منهم، فيما قالت منظمات حقوقية بأن أكثر من ٣٩ رجل دين شيعيا تعرضوا للاستهداف منذ ١٤ من شهر يونيو الماضي، وبعضهم جرى توقيفه على ذمة التحقيق، وذلك على خلفية الاعتصام المفتوح أمام منزل آية الله الشيخ عيسى قاسم رفضا لاستهدافه والتهديد بترحيله قسرا خارج البلاد.

واستدعت السلطات الخليفية يوم أمس السبت، ٦ أغسطس، خطيب جامع الخيف ببلدة الدير، الشيخ عيسى المؤمن، حيث جرى توقيفه في مركز شرطة سماهيج، على أن يتم عرضه أمام النيابة العامة الخليفية اليوم الأحد، وقال نجله مجتبى المؤمن بأن العائلة لا تعرف حتى الآن التهم الموجهة ضده

إلى ذلك، تعرض الشيخ محمد جواد الشهابي، مدير إحدى الحوزات الدينية المحلية، للاعتداء يوم الخميس الماضي، خلال عبوره من إحدى نقاط التفتيش المنصوبة حول بلدة الدراز، حيث تم إنزاله من السيارة وقامت قوة خليفية بتقييد يديه من الخلف، في إجراء اعتبره نشطاء “خطوة غير مسبوقة في التعدي على رجال الدين علنا” حيث كان هناك مسار طويل من السيارات التي تنتظر دورها لدخول البلدة التي يحاصرها الخليفيون منذ أكثر من أربعين يوما. وبعد تقييد الشيخ الشهابي تم اعتقاله وإدخاله عنوة في مؤخرة إحدى المركبات العسكرية “في تصرف مقصود للإمعان في إهانة العلماء والاضطهاد الطائفي لرجال الدين الشيعة” بحسب ما قال ناشطون.

في سياق آخر، أطلق ناشطون استبيانا حول حصار الدراز لأجل توثيق سبب المنع من دخولها، ومدة الانتظار عند نقطة التفتيش، وطبيعة التعديات والإهانات التي مورست ضد من يقصد البلدة، وذلك عبر الموقع التالي:

https://docs.google.com/forms/d/e/1FAIpQLSdpV9Pn_bgZd8HFK54lOKlz1HNBUb5ed2tNIA1XistSBA9pvg/viewform?c=0&w=1&usp=send_form

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق