من اوربا

نواب فرنسيون يلفتون انتباه وزير الخارجية لودريان إلى انتهاكات حكومة ولي العهد الخليفي لحقوق الإنسان

البحرين اليوم – من باريس ..

أصدرت منظمة أميركيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين( ADHRB) الاثنين 4 أكتوبر بيانا أشارت فيه إلى أن 4 نواب فرنسيين أثاروا انتباه وزير أوروبا والشؤون الخارجية، جان إيف لودريان، إلى تدهور أوضاع حقوق الإنسان في البحرين.

وأوضح البيان أن ضغوطا متزايدة من نواب فرنسيين في الأشهر القليلة الماضية، “شجعت الحكومة الفرنسية على التحدث علنا ​​عن انتهاكات حقوق الإنسان المستمرة في البحرين” مبينا أن ذلك “يُظهر أن هذا الضغط خطوة إيجابية نحو زيادة الوعي على المستويين المحلي والدولي، ويزيد احتمال اتخاذ الحكومات الأجنبية إجراءات أكثر حسمًا ضد البحرين”.

والنواب الأربعة الذين لفتوا الانتباه إلى هذا الوضع هم: جيرارد ليزول، وجان كريستوف لاغارد، وإيزابيل راوخ، ودومينيك بوتير, وركز النائب ليزول بشكل خاص على اعتقال المعارضين السياسيين, مشيرا إلى قضية كميل جمعة حسن، وابن السجينة السابق نجاح أحمد يوسف، البالغ من العمر 17 عاما، الذي اعتقل بدوافع انتقامية بحسب منظمات حقوقية دولية.

يذكر أن البرلمان الأوروبي أصدر في مارس الماضي بيانا أدان فيه انتهاكات حقوق الإنسان في البحرين وطالب حكومة ولي العهد الخليفي سلمان بإطلاق سراح السجناء السياسيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق