راس القدو

سوالف راس القدو: فريق القرعان.. وبلوة المعارضة

 

البحرين اليوم – (راس القدو)

ما أدري إذا في أحد سأل عني أو لا.. بس أكيد فريق القرعان في الديرة هو المكان الوحيد اللي افتقدني الشهر اللي فات.

أمس طبّيت عليهم في مجلس حجي عيسى، وكانوا لشْيوبه كلهم قاعدين، وكل واحد ماسك قدو ماله، كأنهم يصخنون أسلحتهم عشان يدخلون حرب! أول ما دخلت نكَز حجي عيسى من مكانه وكأن شايف ملك الموت، حتى جمرة القدو شوي واطّب على فوبته لزْكرت اللي جايب خلقها من الكويت. أنا قلت الرّجال فرح لمّه شافني بعد غيبة شهر برّه البحرين حق أعالج أم علاّوي.. بس طلع الحجي طَفر من الخوف وباقي شوي وايسوّيها في ثيابه. وقبل لا يسلم أو يسألني عن الحاجيّة؛ فلتْ عليي هالصواريخ: “ويش صار أبو علاّوي.. ليش جاي.. آآآ وقّفوك في المطار؟!”. ألعن أبوه من استقبال زفت.. باقي اشوي ويقول ليي “الحقها.. ادلف لا تتسبّب لينه المشاكل!”.

ما فهمت السالفة بالضبط.. وما عرفت ويش اقول. زين أبو جاسم انقذني من الزهقة.. وفزْ من مكانه: “حمد لله على السلامة أبو علاوي.. شخبارك وشخبار الأهل.. ويش السالفة.. يقولون وقّفوك في المطار رجعتك من إيران؟”. طلع حجي عيسى طالعة روحه، وخايف إني قلت للشرطة في المطار عنه وعن مجلسه. والله العظيم هذا شايب ضال! اللي يقول أحين مجلسه كلّه شباب، واجتماعات في السياسة!! وهم كلّه شيوبه متقاعدين، وما يعرفون في الدنيا غير النفخ في القدو، وضرب سوالف عن النسوان وحبوب الطاقة.

ولاد الأنجاس وقفوني في المطار مع أم علاوي، وحققوا ويايي ساعتين، سألوني ليش رحت إيران، وجفت منهو هناك، وقعدت ويّه منهو، وسألوني عن فلان وسيد علان. عجزت وأنا أقول ليهم أنا رايح عشان الحاجية المريضة، وطلعتي من الفندق إلى حرم الإمام والمعصومة والمستشفى والسوق. بس ما نفع وياهم سودان الوجه. بس كلّه مني.. يوم شفتهم ما يوقّفون من الأسئلة عن ناس ما أعرفهم وبعضهم أول مرة أسمع اسمه، قلت ليهم “أنا أصلا مو طايق أحد من المعارضة لا داخل البحرين ولا برّه”. اتّقول كأنهم صادوا حبال عليي.. سِيده سألوني ليش مو طايق أحد منهم، ويش سووا فيك ووو! ويش هالحالة، يعني رايحة علينه في كل الحالتين ويه هالمعارضة.. معارضة فقر، اتخلي الواحد متورط هي فوق وهي تحت. الله يبليها بواحد مثل حجي عيسى..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق